شروط وأحكام هرمز لجلب الأبدي العاملة تجاه العميل للفترة بين دفع العربون إلى حين وصول العاملة مطار السلطنة.

تتخذ مؤسسة هرمز من رضاؤكم مسؤوليتنا شعاراً لها في كافة الأنشطة والأعمال والمستندات، ولذلك حرصاً منا على رضاكم وصيانة حقوقكم، تبين لكم مؤسسة هرمز فيما يلي كافة الشروط والأحكام المتعلقة بخدماتها، لتكونوا على بينة تامة ومستوى تام من الشفافية.

سياسة إلغاء الحجز:
تقوم مؤسسة هرمز بإلغاء الحجز وعلى نفقة المؤسسة بإشعار رسمي من قبلها ويحق للعميل بموجبه استرجاع مبلغ العربون كاملاً من المكتب إذا ما تحققت حالة أو أكثر من الحالات التالية:-

حمل العاملة
تعليق حركة الدخول في السلطنة
حزن العاملة وتراجعها عن السفر لوفاة أحد الأبناء
تأخر تلقي الجرعة الثانية من التطعيم
موت العاملة
حادث مروري أو مفاجىء يعيقها عن السفر
منع ذوي العاملة من سفرها
فقدان وثائق السفر أو تلفها
نشوف خلاف سياسي ما بين الدولتين
تعطل حركة الطيران في الدول المصدرة

سياسة المواعيد:
قد يفرض على المكتب زيادة ميعاد التسليم في ظل إضافة أي إجراءات إلزامية على إجراءات الاستقدام من قبل مكاتب العمل والدوائر الحكومية.

قد تتأثر المواعيد الزمنية بأي مستجدات رسمية بظل الجائحة أو قرارات رسمية متعلقة بتنظيم السفر والإجراءات القانونية.

يتم تحديد مواعيد مؤسسة هرمز قياساً على أيام العمل التي لا تشمل أيام الإجازات الأسبوعية والعطل الرسمية.

تحرص مؤسسة هرمز دائماً على نيل رضاكم وتلبية طلباتكم قبل الميعاد المحدد.

توقيع الكفيل:
بناء عليه يقر الكفيل بأن قط اطلع على هذه الشروط والأحكام ووافق عليها وهو في كامل الإرادة والإدراك وقد التزم بها أمام أية جهة رسمية في السلطنة، وتعتبر هذه الشروط والأحكام مكملة للشروط الواردة في عقد الاستقدام الذي يوقع لاحقاً بين الطرفين وبعد وصول العاملة وجزء لا يتجزأ منه.

ملاحظة:
لا تتحمل المؤسسة رد قيمة التأشيرة، لكن يمكن أن تتحمل قيمة التذكرة المفتوحة التي تطلبها السلطات عن العمل على إصدار تذكرة مفتوحة، للعاملة التي تعذر دخولها للسلطنة للأسباب التي ذكرت سابقاً.

في غير الحالات المشار إليها أعلاه، والتي يتعذر معها دخول العاملة للسلطنة إذا تراجع العميل عن الاستمرار في استقدام العاملة بقرار منه سقط العربون المدفوع للمكتب كما أن المكتب لا يتحمل بأي حال من الأحوال رقد قيمة تصريح الاستقدام أو التأشيرة.